الرئيسية / الملتقـــــيات / توظيف البيداغوجيا الرقمية في مجال الإشراف على مذكرة نهاية التكوين

توظيف البيداغوجيا الرقمية في مجال الإشراف على مذكرة نهاية التكوين

نظم المعهد يوم 16 ديسمبر 2021 ملتقى حول ” توظيف البيداغوجيا الرقمية في مجال الإشراف على مذكرة نهاية التكوين” نشط هذا الملتقى دائرة البحث والتوثيق بمشاركة السيدة “فكار زينب” والسيد ” ميسوم عبد القادر”.
تطرقت السيدة فكار الى محورين وهما:
1- المحور الأول:
بطاقة الإشراف عن بعد باستعمال تكنولوجيات الاعلام والاتصال
2- المحور الثاني:
– بعض الوسائل المستعملة في الإشراف باستعمال تكنولوجيات الاعلام والاتصال.
أما السيد ميسوم فتطرق الى :
– توظيف تكنولوجيات الإعلام والاتصال في تقديم العروض و المذكرات:
– تقديم بعض الوسائط التكنولوجية والطرائق البيداغوجية المستعملة.
– اقتراح برنامج تدريبي.
اشكالية الملتقى :
“اجابة على الانشغال المطروح سابقا فيما يخص الاشراف على المذكرات من حيث العراقيل الموجودة في الميدان من حيث غياب النص الذي يؤطر ويهيكل لمثل هذا النوع من الأعمال والنشاطات العلمية نهاية التكوين قمنا بتنظيم هذا الملتقى .
محاولة منا للاستفادة من الثورة الرقمية في بناء علاقات بيداغوجية عبر النت ،حيث أن المجتمع الذي نعيش فيه اليوم هو مجتمع المعرفة والاتصال والتواصل وتزاحم الأفكار والرؤى على كل المستويات الحياتية بما فيها المجال البيداغوجي الذي حمل فيه البيداغوجيون رهانا كبيرا للبحث عن سبل التجديد وخلق الابداع لتجاوز النظريات الكلاسيكية التي لم تعد مجدية أمام التطور الهائل للموارد والوسائل الرقمية.
جاءت البيداغوجيا الرقمية أيضا من اجل اثراء الرأس المال البيداغوجي الذي كان يتمثل في السبورة والسندات الورقية والأقلام والأستاذ…الى لوحات الكترونية وبرامج حاسوب وأرضيا التواصل الافتراضي..بل وتعزز هذا الرأس المال البيداغوجي بنظريات التعلم والتعليمية الرقمية وكذا تم دمج طرق التدريس والتكوين ،وتم تكييف نظرية التطور المعرفي حسب هذه البيداغوجيا الحديثة.
لنطرح التساؤلات التالية،
كيف يمكننا توظيف هذه البيداغوجيا في تخطي عراقيل اعداد المذكرات؟
ما هي الوسائل اللازمة من الشروع في الاشراف باستعمال تكنولوجيات الاعلام والاتصال؟
ماهو الشق التقني في العملية؟ وماهو الشق البيداغوجي منها؟”

شاهد أيضاً

محاضرة بعنوان ” تعليم التفكير كأساس للإ صلاح التربوي “

نظم المعهد الوطني أمسيتي الثلاثاء 15 فيفري و أول مارس 2022 ، محاضرة بعنوان ” …